ألعاب مشتركة


باعتبار الخصوصيات الأنثوية و الذكورية كان المجتمع طلق اليد لممارسة الألعاب التي تضم أفرادا من نفس الجنس و لكنّ بعض هذه الألعاب خصوصا التي لا تقتضي قوّة بدنية أو مجهودا كبيرا أعتبرت ممكنة اللعب للجنسين معا لذلك أعتبرت ألعابا مشتركة ومنها الألعاب التالية على سبيل الذكر لا الحصر 


الزيستة : 
ترسم مربّعات كبيرة على الأرض و يتناول الأطفال قطعة من الحجر الصلب مسطّحا و يتداولون على دفعه بمقدّمة القدم إلى المربّعات مع تفادي خروجها من المربّع إن خرجت يخسر اللاعب و إن لم تخرج يستمر في الدفع وهو يتنقّل على قدم واحدة إلى أن يصل إلى آخر مربع يكون قد فاز في جولته ، هذه اللعبة يلعبها الذكور و الإناث على حد السواء .


حيزة ميزة :
كالميزان من الخشب عادة أو أوتاد الأشجار  لها جانبين يمكن أن يجلس في إحداهم الطفل و في الطرف المقابل طفل آخر يتداولان على الصعود و النزول ، هذه اللعبة طوّر شكلها ولا تزال إلى اليوم 


السيق : 
عصي و عيدان ذات وجهين وجه أملس ووجه خشن الملمس ترمى إلى أعلى و تحتسب النقاط بعدد العصيّ الملساء مثلا كأن يُحسب لكل واحدة خمس نقاط أو عشر وهكذا يستمر الرمي إلى أعلى لمجموعة من العصي تتفرّق أرضا و تعلن نتيجة اللعبة فيما بعد.



الغميضة :
لعبة يلعبها الذكور و الإناث و هي تعتمد على الاختباء و إغماض العينين و البحث عن المختبئين يقوم بها فريقين  هي لعبة قديمة متجدّدة لا زال الأطفال يلعبونها إلى اليوم في الأحياء الشعبية.


سلطان البْلُغْ:
هي من الألعاب القديمة و البسيطة للأطفال في صفاقس ، خيث يتحلق الأطفال وبيد أحدهم بلغة أو كنترة ، يرميها فإذا استوت على حالها يسمى  اللاعب سلطانا. يأخذ اللاعب المجاور له البلغة ويرميها فإذا استوت على قفاها يسمى وزيرا. والثالث إذا رماها واستوت كل فردة مخالفة للأخرى يسمى اللاعب سارقا. فيأمر السلطان وزيره بجلده بعلبة تصنع من منديل وهكذا تتواصل الللعبة و البلغة تنتقل من لاعب إلى آخر ويشارك فيها السلطان و الوزير وبالتالي قد يصبح السلطان سارقا و قد يصبح السارق سلطانا.


لعبة الأسد واللبوة:
من الألعاب الطريفة،لعبة "الصيد واللبة" وتكمن طرافتها أنها تلعب مختلطة ما بين الصبيان والبنات في تلقائية وبراءة، تعتمد هذه اللعبة الهجوم والدفاع،يتشكل صفان متقابلان،صف يمثل الأسد والصف الثاني يمثل اللبوة ،تعتمد ممارستها على ايقاع السّاق اليمنى عند تقديمها لصَدّ الهجوم ،
يحاول الأسد ومن ورائه أفراد الصف اختطاف واحد من وراء اللبوة وضمه إلى فريقه قائلا:
ـ أنا الصيد ناكلهم
فتجيبه اللبة في حالة دفاع بيديها
ـ أنا اللبة انمنعهم
ومن يختطفه الصيد من صف اللبة يُضاف إلى صفه
هذه اللعبة تعتمد الحركة يمينا ويسارا وتمارس في مساحة فسيحة بعض الشيء
ــ رمضان لطيفي ــ






إنشاء حساب خاص

تسجيل الدخول