عبد الرحمان الكافي ــ جندوبة


هو من الشعراء القلائل الذين يحذقون قصائد السخرية و التمرّد على الحياء  وفي ذلك نذكر قوله :
قاللها الوالد يا غشيمة ... بطل هـــــــا التخمام
إذا كنت عاقلة وفهيمة ... وصاحبـــــة احترام
ابعد ساحة كل عديمة ...لا تـتـبـــع الألــيـــــام
راو عارك في وجهك ديمة ...عند الناس كلام
المعري ما عندو قيمة ... يبـــــــــراد ويشوام
أصغى يا زين التبسيمة ... لا تتبــــع الأروام
إذا كان نزعت التلثيمة ... يقــولوا بنت حرام
وتولي مثل التنخيمة ... لا قــــــدر و لا مقام
وتجيني منك الأذية ... سب وشتــــــــم وعار
ما بين عرب و بلدية ... ونجــــــــوع ودوار
قالتلو البنت الضبضابة ... ما نطيقــش عتاب
أنتيكة فكرك يا بابا ...  توا الــــــــراي شباب
أش من لذة في العصابة ... سودة مثل غراب
اتواتي عزوزة شقلابة ... لا ســــنة و لا ناب
مبراصة ولا مجرابة ...  كـي تغطيه صواب
أما أنا نهز الكرطابة ... و نمشـــــــي للكتاب
و جبيني و القصة صابة ... و عيونـي نشاب
باقي يشوفوني الخطابة ... اصغــــار وشياب
علاش زيني نخبيه رزية ... لا تشوفاش أنظار
لا عورة لا ني دونية ... لا وجهـــــي مصفار






إنشاء حساب خاص

تسجيل الدخول